قلب تونس يندد بتصريحات الجملي والهاروني ويحذر من الأساليب ”الملتوية واللاأخلاقية”

أفاد حزب قلب تونس، أنه سجّل أمس الخميس 9 جانفي 2020، باستغراب واستياء شديدين بعض التصريحات الصادرة عن رئيس الحكومة المكلف الحبيب الجملي ورئيس مجلس الشورى لحركة النهضة عبد الكريم الهاروني تفيد بنية التعويل على انشقاقات داخل الأحزاب و الكتل النيابية الممثلة لها لتمرير الحكومة.


وندّد الحزب في بيان له بهذه التصريحات، مذّكرا بأنّ الأحزاب تمثّل عماد النظام البرلماني الديمقراطي وأنّ تشكيل أي حكومة بهدف خدمة البلاد يمرّ عبر التشاور مع الأحزاب الممثّلة في مجلس نواب الشعب وتشريكها وليس اللجوء إلى تقسيمها بما ينسف نظامنا السياسي ويتعارض مع إرادة الناخبين ويصادر حرية نواب الشعب.

كما حذّر الحزب من مغبّة انتهاج مثل هذه الأساليب التي وصفها بـ ”الملتوية واللاأخلاقية للتأثير على النواب والمرور بالقوة بهدف اغتصاب السلطة وهو أمر لا يخدم في شيء مسار التحول الديمقراطي في البلاد ويتضارب مع علوية مفهوم الدولة وتكريس المصلحة العامة”، وفق نص البيان.

Read Previous

شاهد سيارة رونالدو الخارقة الجديدة .. (فيديو)

Read Next

التركيبة الجديدة للكتل النيابية

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *