محافظ البنك المركزي: نسبة العدوى عن طريق الأوراق النقدية لا تتعدى 1%

قال محافظ البنك المركزي مروان العباسي في فيديو نشره البنك اليوم الجمعة 27 مارس 2020 إن الورقة النقدية الجديدة التي صدرت اليوم من فئة 10 دنانير بعد نحو سنة ونصف من التحضير جاءت تحمل صورة  للدكتورة ‘توحيدة بالشيخ’ وذلك كتحية من الدولة التونسية للعاملين في القطاع الصحي في تونس وتكريما لروح بالشيخ  لما بذلته من مجهودات في مجال طب الطفل والنساء و لفائدة هذا  القطاع لعشرات  السنين.

العدوى بالأوراق النقدية لاتتعدى 1 %

 وأعتبر مروان العباسي أن إختيار وحيدة بالشيخ جاء أولا لأنها امرأة تحدت الظروف في تلك الفترات لدراسة الطب وثانيا تكريما للإطار الصحي والأطباء والعاملين في القطاع بتونس في هذه الفترة الحساسة وأضاف أن الأوراق النقدية قد تساهم في العدوى رغم ضرورة استخدامها إلا أن منظمة الصحة العالمية أكدت أن نسبة العدوى عبر الأوراق النقدية لاتتعدى 1 % .وأضاف أن تداول الأوراق النقدية لايمنع إستخدام البطاقة المالية الإكترونية لخلاص أي شراءات دون كلفة أو اقتطاع من أي موزع ألي.

“تطبيقة فلوس” للإطلاع على جديد البنك النقدي والمالي

 وأعلن محافظ البنك المركزي أن البنك منح منذ أسبوع أول ترخيص لمؤسسة دفع مالي  مما سيسهم في تحقيق أكثر إندماج مالي وربط المواطنين بالبنوك لفتح حسابات بنكية ودعم الإقتصاد الهش للحصول على قروض ميسرة وصغيرة ليساهم في الدورة الاقتصادية العامة. وأبرز  أن البنك وفي إطار تطوير سياسته الإتصالية أحدث  “تطبيقة فلوس” ليمكن التونسيين من الإطلاع على جديد البنك النقدي والمالي وختم بدعوة المواطنين لملازمة بيوتهم حماية لهم ولتونس في هذه الفترة الحساسة من الحرب على فيروس كورونا.

Read Previous

بنك الSTB يتبرع ب12 مليار لمجابهة فيروس كورونا

Read Next

فيديو: أغنيات رقص عليها النجوم لمواجهة ملل العزل الصحي

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *